مغفور الذنب
مغفور الذنب

تقبل ماضيك

ايها الحبيب , تقبل ماضيك لانه هو الدي يحدد من انت , و اعمل على ان لا يسجنك في هوية واحدة , يقول المثل القديم اليوم هو اول يوم مما تبقى من حياتك
لذا تعامل ايها الحبيب مع كل يوم كانه صفحة بيضاء , او فرصة جديدة لتعيد تشكيل نفسك
ورغم انه قد يكون من المفيد ان تقيم ماجعلك تفتقد لثقة في نفسك فيما مضى , فان الاكثر الانتاجية بدرجة كبيرة هو ان تركز على مايمكن فعله في المستقبل
ان الانغماس في الماضي سيجعلك خبير بمواطن ضعفك لا مواطن قوتك
تقول كلمة الله في فيلبي الاصحاح 3 العدد 13 : ولكني افعل شيئا واحدا اذ انا انسى ما هو وراء وامتد الى ما هو قدام

تقبل ماضيك

تقبل ماضيك

 

× كيف لي ان اساعدك ؟