طبعة العهد الجديد بآلة الطباعة
طبعة العهد الجديد بآلة الطباعة

طبعة العهد الجديد بآلة الطباعة

اسمي إبراهيم أب لطفلين , اشتغل في تركيب الصحون الهوائية – البار بول – ,  مؤمن مسيحي و أريد أن أتعمد و أحضر لاجتماعات المؤمنين , بدايات الأولى لمعرفتي بالسيد المسيح كمخلص لحياتي  كانت في بدايات التسعينات من خلال تتبعي لقنوات الفضائية , كنت أشاهد قناة سات سبعة ومن بعد قناة المعجزة ثم الحياة.

مازلت أتذكر البدايات الأولى لما كنت أقوم بترتيب القنوات لبعض الزبائن كانوا يطلبون مني دائما أن أحذف كل القنوات الكفر و الجنس , كان الكثير من الزبائن يعرفون هده القنوات بالأسماء ويطلب مني أن أحذفها .

كنت دائما اسأل نفسي , حذف القنوات الجنس أمر مفهوم ومقبول , لكن قنوات الكفر باللغة العربية لماذا يتم حذفها ؟ , و ماذا يقولون ويروجون بهذه القنوات؟ , دفعني هذا السؤال للفضول ومشاهدة هده القنوات , فكانت بداية لطرح سؤال و استفهام كبير على ما اكتشفته في الإسلام ؟

 كل يوم أنتهي من العمل تبدأ سهرتي مع هذه القنوات, تعلمت الكثير منها. لم أكتفي بما أسمع بل كنت أسأل كذلك أهل العلم والفقه فكانت الطامة الكبرى إما ينكرون ما اسألهم عنه أو ينهون عن السؤال .

اكتفيت بالقنوات المسيحية كمدرسة أتعلم منها و طبعة الكتاب الإنجيل العهد الجديد بآلة الطباعة لازلت أحتفظ به , لكن ظل اشتياقي دائما أن أشارك أيماني أخوتي و احضر لاجتماعات الكنيسة و أريد أن أتعمد هل يمكن لي أن أعمد نفسي وحدي بالبيت ؟ .