أميرتي … لك كنوز عظيمة في السماء

 أميرتي … لك كنوز عظيمة في السماء

كم اتوق لأمنحك كنوزًا رائعة في السماء. ها اني آتي سريعًا يا حبيبتي حاملا مجازاتك. اني احب فعلا ان ابارك حياتك هنا على الارض لكن عيناك لم ترَ وقلبك لم يختبر هبات الفرح والبركات الابدية التي تنتظرك في السماء. اما الآن يا اميرتي العذبة اهتمي بكل لحظة من لحظات حياتك لأن ما تفعلينه اليوم يرنّ صداه طول الابدية. كانتشار الذبذبات فوق سطح الماء, يمتد صدى اجتهادك وامانتك ابعد جدا من حدود هذه الحياة ليصل الى الابدية. 

تذكري دوما ان اموال هذا العالم لا تكفي ابدا لشراء الهدايا الرائعة التي ستفتحينها حين نلتقي على الضفة الاخرى من الابدية.

مع محبتي,

ملككِ وكنزكِ الابدي

“ها انا آتي سريعًا واجرتي معي لأجازي كل واحد كما يكون عمله. انا الالف والياء, البداية والنهاية, الاول والآخر.” (رؤيا22: 12-13)

 

× كيف لي ان اساعدك ؟