أميرتي ... ابني صداقة حقيقية
أميرتي ... ابني صداقة حقيقية

أميرتي … ابني صداقة حقيقية

 

اريدك ان تبحثي عن صديق حقيقي وليس مجرد اي صديق. ابحثي عمن يكتشف افضل ما فيك, ربما صديقة تكون كهدية مني. يا عزيزتي, يتطلب بناء اساس متين لصداقة حقيقية وقتا ليس بقصير لذا احسني اختيار ادواتك واساليبك بكل حكمة.

إن الاداة الاولى التي ستحتاجين اليها هي “الشفافية”… اي القدرة على رؤية ما في قلب الآخر من مكامن القوة والضعف. اما الاداة الثانية فهي “الحق”. انا هو الطريق والحق والحياة من اجلك. ستكتشفين مجازاة الصداقات الحقيقية حين تتكلمين بالحق وتنعشين الآخر بكلمات التشجيع.

اخبرا لا بد ان تؤيدي هذه الصداقة بختم “المحبة” وحزام “الحق” وسور “الصلاة”. تذكري يا اميرتي انه ينبغي ان تكوني على صورة تلك الصديقة التي ترغبين في صداقتها.

مع محبتي,

ملكك وصديقك الحقيقي

“المكثر الاصحاب يخرب نفسه ولكن يوجد صديق محب الزق من الاخ.” (امثال18: 24)

× كيف لي ان اساعدك ؟